الحبس 12 سنة لعون سلطة وعشيقته المتزوجة بورزازات

0

أدانت غرفة الجنايات الإستئنافية بمحكمة الاستئناف بورزازات يوم الإثنين المنصرم متهمان يتابعان في حالة اعتقال من أجل جناية ترك طفل عاجز في مكان خال من الناس نتج عنه موته وجنحة محاولة الإجهاض والخيانة الزوجية في مواجهة المتهمة الأولى، فيما يُتابع المتهم الثاني وهو عون سلطة من أجل نفس التهم إضافة إلى تهمة تغيير مكان وقوع الجريمة بقصد عرقلة سير العدالة.

ونشر موقع ” سوس بلوس” أن المحكمة قررت تأييد القرار الجنائي الإبتدائي مع تعديله بالرفع من العقوبة السجنية من 10سنوات إلى 12سنة سجنا نافذة للمتهم م.أ ونفس العقوبة السجنية للمتهمة ف.ر. وفي المطالب المدنية قضت المحكمة بأداء المتهمين لفائدة المطالب بالحق المدني زوج المتهمة الأولى تعويضا مدنيا قدره ثلاثون ألف درهم.

وتعود وقائع المتابعة إلى شهر غشت الماضي، بعدما تلقت أن عناصر الدرك الملكي بسرية إغرم نوكدال إشعارا من طرف شهود عيان يؤكدون أنهم شاهدوا المتهمة في مكان خلاء بدوار إكداين جماعة اغرم نوكدال، ومعها رضيع حديث الولادة، مؤكدين أنهم أشعروا المتهم الثاني بصفته عون سلطة قصد اتخاذ الإجراءات القانونية، فأوهمهم بأن المتهمة ستحضر لاستعادة الرضيع وطلب منهم الانصراف إلى حال سبيلهم تفاديا لإحراجها.

أترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.